مفاجأة مدوية .. ضربة كبري و قوية من أمريكا للسودان




قالت المفوضية القومية لحقوق الإنسان في السودان، اليوم الخميس، إن "إبقاء السودان على قائمة الحكومة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب صدر وفق وجهة نظر ومصالح لم تلتفت لملف حقوق الإنسان".

وقال عضو المفوضية، كمال الدين الدندراوي، في مؤتمر صحفي نقلته وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) بالعاصمة الخرطوم، إن "أمريكا تتعامل وفق مصالحها الخاصة في هذا الملف"، دون أن يوضح ماهية تلك المصالح.


وأشار إلى أن تقييم وضع حقوق الإنسان في السودان الذي عبر عن الحقيقة جاء على لسان الخبير المستقل الخاص بالسودان، أرستيد نونوسي، الإثنين الماضي، عندما قال إن السودان "تقدم في ملف أوضاع حقوق الإنسان".

وجاء رد المفوضية على خلفية صدور بيان عن السفارة الأمريكية بالخرطوم، أمس الأربعاء، قالت فيه إنه "لم يطرأ أي تغيير على إدراج السودان في قائمة الولايات المتحدة للدول الراعية للإرهاب".

كما أعلنت السفارة، عبر بيانها، معارضتها لما وصفته بـ"شائعات" عن مشاركة الرئيس عمر البشير في قمة الرياض، التي تنعقد في 21 مايو الجاري، وتجمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع زعماء دول إسلامية.

واعترف الدندراوي بوقوع "انتهاكات" لحقوق الإنسان في السودان، لكنها "طبيعية" ولا ترقى إلى مستوى "تدني الحقوق".

مفاجأة مدوية .. ضربة كبري و قوية من أمريكا للسودان Reviewed by أخبار مصر on 11:02 م Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.