بالتزامن مع استقرار سعر الدولار أمام الجنية .. بيان هام وعاجل من البنك المركزي يعلن فيه عن مفاجأة هي الأكبر منذ قرار التعويم




فى مفاجأة سارة لكل المواطنين في مصر ، أعلن محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر عن أن رصيد مصر من الاحتياطي النقدي الأجنبي قد أرتفع ليسجل نحو 31.125 مليار دولار وذلك بنهاية شهر مايو 2017 وبإرتفاع يزيد عن 2.5 مليار دولار عن شهر إبريل 2017 ، حيث سجل الاحتياطي النقدي بنهاية شهر إبريل نحو 28.640 مليار دولار .


من جهته قال وزير المالية الدكتور عمرو الجارحي، بأن حصيلة مصر من بيع السندات الدولارية والتي أصدرتها مصر الاسبوع قبل الماضي في بورصتي لندن ولوكسمبرج للتداول تقدر بنحو 3 مليار دولار، حيث دخلت تلك المليارات في حسابات أرصدة البنك المركزي المصري من الاحتياطي النقدي يوم الاربعاء الماضي ، وأدت إلى دعم أرصدة الاحتياطي الأجنبي لمصر من الدولار.

ويتكون الاحتياطي النقدي لمصر من النقد الأجنبي من سلة من العملات الدولية الرئيسية من الدولار الأمريكي واليورو الأوروبي والجنيه الاسترليني والين الياباني ، ويستخدم هذا المكون من النقد الأجنبي لمصر في توفير السلع الأساسية وسداد أقساط وفوائد الديون الخارجية ومواجهة أية أزمازت اقتصادية وخاصة في الظروف الاستثنائية.

بالتزامن مع استقرار سعر الدولار أمام الجنية .. بيان هام وعاجل من البنك المركزي يعلن فيه عن مفاجأة هي الأكبر منذ قرار التعويم Reviewed by اخبار اليوم من مصر on الأحد, يونيو 04, 2017 Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.