"إلحاق العمالة المصرية" توجه صفعة كبرى لـ"قطر"




قررت هيئة المكتب التنفيذي لشعبة شركات إلحاق العمالة المصرية بالخارج بالغرفة التجارية بالقاهرة، برئاسة حمدي إمام، رئيس الشعبة، إيقاف كافة عمليات توظيف العمالة المصرية الجارية حاليًا أو مستقبلًا مع دولة قطر، وفق القرار الرسمي للدولة بقطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر.

وأشار إمام إلى أن نحو 250 ألف عامل مصري يعملون حاليا في قطر ويشاركون في الخطط التنموية بها ويعملون في كافة المجالات من عمال ومهندسي المقاولات والبناء والأطباء والصيادلة والمدرسين وغيرهم.


وأكد إمام أنه لم تصدر حتى الآن أي قرارات رسمية من حكومة قطر بإنهاء تعاقدات عمالتنا المصرية هناك، والتي تتواجد بمواقعها وتواصل عملها.

وطالبت هيئة مكتب الشعبة بغرفة القاهرة التجارية السلطات بالمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة الشقيقة بضرورة زيادة حصة استقدام العمالة المصرية في المستقبل القريب.

وتعليقا على الحديث عن إمكانية فتح أسواق عمل جديدة في إفريقيا بديلة لعمالتنا المصرية في قطر.

أشار "إمام" إلى أن الأمر لم يتعد مرحلة "دراسة احتياجات الأسواق الإفريقية" من قبل الشعب التجارية ولم يتم اتخاذ أي خطوات عملية لدخول هذه الأسواق، علما بأنه مطلب أساسي وملح للشركات منذ سنوات.

"إلحاق العمالة المصرية" توجه صفعة كبرى لـ"قطر" Reviewed by أخبار مصر on 10:31 م Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.