بالتفاصيل لأول مرة.. الجيش يقتحم أخطر معاقل الارهابيين برًا وجوًا بمزارع الزيتون بالعريش





الحرب مستمرة في سيناء .. والأن هناك اشتباكات عنيفة تقودها القوات المسلحة بكل مل تملك من امكانيات للتخلص من فلول الارهاب ، وقامت القوات المسلحة باقتحام أخطر منطقة إرهابية بسيناء وهي منطقة مزارع الزيتون الخطيرة جنوب مدينة العريش والتي حولها إرهابيو تنظيم بيت المقدس لمستنقع من الألغام والمتفجرات والتحصينات الحديدية والأسمنتية تحت الأرض لتصبح المنطقة الكثيفة بالاف الافدنة من مزارع الزيتون أخطر معاقل تنظيم بيت المقدس.

فيما قررت القوات المسلحة اقتحام هذه المنطقة بالاف القوات من الصاعقة برًا تحت غطاء جوي كثيف لمزارع الزيتون تمتد لمساحات تصل 25 كم جنوب مدينة العريش ولها ظهير صحراوي كبير متصل بوسط سيناء.


وعقب نجاح القوات المسلحة في السيطرة العسكرية الكاملة علي مدينتي رفح والشيخ زويد ونشر مئات الأكمنة العسكرية بهما، اضطرت العناصر التكفيرية للفرار الي منطقة جنوب العريش داخل مزارع الزيتون وحاولت فرض سيطرتها علي المنطقة وحولتها لحقول ألغام وحفرت داخلها أنفاقًا وتحصينات حديدية تحت الارض لتفادي الضربات الجوية والمدفعية

وقدرت أعداد المسلحين داخل هذه المنطقة بثلاثة آلاف تكفيري من بيت المقدس ولم تتوقع عناصر بيت المقدس ان تتخذ القوات المسلحة قرارا باقتحام هذه المنطقة برا.

وقد سبقت حملة اليوم ضربات جوية ومدفعية مهدت الارض للقوات لاقتحام عنيف بدأ صباح اليوم وتشهد المنطقة اشتباكات عنيفة وتلاحق الطائرات الحربية فلول العناصر التي تحاول الفرار وقصفت الاباتشي مناطق عديدة وبدأت القوات باقتحام منطقة مزارع الزيتون بمنطقة تدعي المسمي احد المعاقل الخطيرة للتنظيم وبداخلها مركز القيادة الرئيسي ولازالت الاشتباكات مستمرة حتي الان.

بالتفاصيل لأول مرة.. الجيش يقتحم أخطر معاقل الارهابيين برًا وجوًا بمزارع الزيتون بالعريش Reviewed by أخبار مصر on 6:11 م Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.