بالصور | قصة الشاب «عمر النص» الذي دفع حياته ثمناً لشهامته أمام الجميع .. ولفظ أنفاسه الأخيرة داخل المسجد





دفع حياته ثمنًا لشهامته، ليستشهد في المسجد بعد أن تلقى رصاصة خرطوش في صدره لوقوفه بجانب أحد أصدقائه، هكذا بدأت والدة الشاب “عمر النص”، في الواقعة المأساوية التي هزت إمبابة، وأشارت خلال تصريحات صحفية، إلى أن نجلها مات، مدافعًا عن حقه بعودته إليه، والسبب سرقة سماعتين ميكسر.

ويتمتع الشاب “عمر” الشهير بـ”عمر النص”، بين جيرانه وأصدقائه وأهالي منطقته بالتواضع بسبب حفاظه على الصلاة ووقوفه بجانب الصغير قبل الكبير وحبه للخير، ويوم الجريمة، تعرض  أحد أصدقاء “عمر”، صاحب محل فراشة، لسرقة سماعتين ميكسر من قبل أحد العاملين معه، طفل يقف على الميكسر في الأفراح لم يتخط عمره 12 عاما.


وقص صاحب عمر الواقعة عليه، بعد صلاة المغرب، فلم يتوانى “النص”، في الدفاع عن الحق وعودته إلى أصحابه، ليذهب إلى الطفل ويناقشه بأن يقوم بإعادة السماعتين إلى صديقه، إلا أن الطفل تطاول عليه، فقام بصفعه على وجهه كنوع من التهديد ثم ترك الطفل وذهب إلى عمه صاحب محل موبيليا، ليقص عليه ما حدث، وأنه صفعه ليحميه من نفسه قبل أن يشب على ذلك.

لحظة مقتل عمر أمام مرأى ومسمع الجميع
ليتفاجأ الجميع بقدوم والد الطفل، ثم يخرج فرد خرطوش موجهًا إياه إلى صدر المجني عليه ويطلق رصاصة خرطوش أوقعت المجني عليه على الأرض، لتعلق والدته: “مات نور عيني، وأملي الوحيد في الحياة، فعمر ابني الوحيد على ثلاثة بنات، ومات شهيدًا كما تمنى، ولابد من شنق الجاني كي يبرد قلبي”.




المسجد الذي لفظ به انفاسه الاخيرة




بالصور | قصة الشاب «عمر النص» الذي دفع حياته ثمناً لشهامته أمام الجميع .. ولفظ أنفاسه الأخيرة داخل المسجد Reviewed by أخبار مصر on 6:08 م Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.