بالفيديو ..الإعلامي إبراهيم حجازي: الإخوان وراء مذبحة بورسعيد.. وأبو تريكة ساعدهم






قال الإعلامي إبراهيم حجازي، الاثنين، إنه يرفض القرارات التي اتخذها مجلس إدارة النادي الأهلي، فيما يتعلق بلائحته، مشيرًا إلى أن الاستقواء بجماهير النادي واسمه خطر كبير.

 أضاف حجازي، خلال تقديمه برنامج «في دائرة الضوء»، عبر شاشة التليفزيون المصري، «مجموعات الأولتراس أسسها من أسس حركتي كفاية و6 أبريل، ظهرت على أنها تنظيمات رياضية، و98% من شباب هذه المجموعات تهتم بالرياضة فقط، لكن القيادات ضليعة في أزمات كبرى مثل أحداث محمد محمود وماسبيرو».


 تابع: «حازم أبو إسماعيل كان يقف وراء أولتراس الزمالك، بينما خيرت الشاطر وقف وراء أولتراس الأهلي، حتى تحول الأمر من انتماء لنادي إلى تعصب كروي، ثم تطرف أصبحوا يُستخدموا فيه سياسيًا، حتى حادثة مذبحة بورسعيد، وأؤكد أن الإخوان من كانوا وراء وقوعها». 

أكد أن الإخوان أرادوا بالواقعة تشويه المجلس العسكري، وإظهاره على أنه غير قادر على حكم مصر، وساعدهم على ذلك اللاعب محمد أبو تريكة، والذي رفض أن يصافح المشير حسين طنطاوي، وقال لزملاءه: «مقدرش أحط إيدي في إيد من تلوثت يده بالدماء»، مشدّدًا على أن الأولتراس أحد أجنحة جماعة الإخوان.



بالفيديو ..الإعلامي إبراهيم حجازي: الإخوان وراء مذبحة بورسعيد.. وأبو تريكة ساعدهم Reviewed by أخبار مصر on 11:32 م Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.