قرار الوطنية للانتخابات يحرج المرشح الرئاسي «موسى مصطفى موسى» بقوة




كذب قرار الهيئة الوطنية للانتخابات، إدعاء المرشح الرئاسي موسى مصطفى موسى حصوله على 47 ألف توكيل من المواطنين لإستيفاء شروط الترشح لمنصب رئيس الجمهورية، حيث ذكر أن الأخير تم إدراجه بقائمة مرشحي الرئاسة بعد حصوله على 20 تزكية من أعضاء البرلمان.

في الوقت نفسه ذكر القرار أنه تم إدراج اسم الرئيس عبد الفتاح السيسى، في القائمة بعد حصوله على 161 ألفا و707 تأييداً من المواطنين و549 تزكية من أعضاء البرلمان، مما يؤكد أن اللجنة تضع في قرارها توكيلات المواطنين إلى جانب تزكيات البرلمان، وهو ما يشير إلى أن إدعاء المرشح الرئاسي موسى مصطفى موسى حصوله على التوكيلات إما إنه باطل من البداية أو أن توكيلاته لم تكن سليمة بصورة تجعل اللجنة تضعها في الحسبان.



في الوقت نفسه كانت "اليوم الجديد" قد أجرت استطلاعات بمكاتب الشهر العقاري بعدد من المحافظات والتي أكدت جميعاً أنها لم تحرر أي توكيلات بداخلها لموسى مصطفى موسى، وهو ما يوحي بأن حديثه عن التوكيلات عار من الصحة لدرجة جعلت العليا للانتخابات لا تعتد بها.

كانت الجريدة الرسمية قد نشرت قرار الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، رقم 33 لسنة 2018، بإعلان أسماء المرشحين لانتخابات الرئاسة، حيث أعلنت القائمة المبدئية لمرشحي الرئاسة والتي ضمت اسمين وهما: الرئيس عبد الفتاح السيسى، وموسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد.

وجاء فى المادة الأولى من القرار عدد تزكيات أعضاء البرلمان وتأييدات المواطنين لهما، حيث ثبت أن الرئيس عبد الفتاح السيسى حصل على 161 ألفا و707 تأييدات من المواطنين و549 تزكية من أعضاء البرلمان، بينما حصل موسى مصطفى موسى على 20 تزكية من أعضاء البرلمان.

قرار الوطنية للانتخابات يحرج المرشح الرئاسي «موسى مصطفى موسى» بقوة Reviewed by أخبار مصر on 8:52 م Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.