نكشف اخطر سلاح يمتلكة الجيش المصرى على الاطلاق وتفاصيل مفاجاة تعلن لاول مرة




كشفت إحدى الوثائق السرية التي أفرجت عنها وكالة المخابرات المركزية الأمريكية «سي.آي.إيه»، وصول سفينة سوفيتية، يحتمل أنه كان عليها أسلحة نووية إلى ميناء مدينة الإسكندرية خلال حرب أكتوبر عام 1973، وأن الولايات المتحدة أعلنت على إثرها حالة التأهب القصوى، وذلك ضمن 2500 وثيقة رفعت عنها «سي آي إيه» الطابع السري، كانت ترفع يومياً إلى الرئيسين الأمريكيين السابقين ريتشارد نيكسون، وجيرالد فورد.

وقالت الوثيقة «وصلت سفينة سوفيتية، من المحتمل أن تكون محملة بأسلحة نووية إلى وجهتها، من المرجج، أن تكون الإسكندرية يوم 24 أكتوبر».



وأضافت الوثيقة أنه «لا يوجد رد فعل رسمي سوفيتي على إعلان حالة التأهب القصوى في صفوف القوات الأمريكية»، وتابعت «على الرغم من ذلك، قامت بعض القوات البحرية السوفيتية المتمركزة في جزيرة كريت بالتحرك إلى مناطق القتال بعد إعلان الإنذار الأمريكي».

كما استعرض مؤرخ الرئاسة الأمريكية، تيم نفتالي، على موقع «سي إن إن» الإخباري الأمريكي تفاصيل تطور الموقف، وقال إن «المخابرات الأمريكية رصدت سفينة سوفيتية توجهت إلى مصر يعتقد أنها تحمل أسلحة نووية»، وأضاف «بجانب رصد الولايات المتحدة سفينتين برمائيتين سوفيتيتين تقتربان من مصر».

وأظهر تقرير «سي إن إن» أن السوفييت انزعجوا من رفع الجيش الأمريكي حالة التأهب إلى «ديف كون 3»، وسعوا إلى نزع فتيل التوتر بسرعة، وطمأنة الأمريكيين بأنه لم يجر أي عمل نووي، وقال «نفتالي» إن «الأسطول السوفيتي قبالة السواحل المصرية رحل في غضون ساعات من إعلان حالة التأهب في الولايات المتحدة»، وأضاف أن «مصير القصة الكاملة للسفينة التي كان يعتقد أنها تحمل أسلحة نووية، يظل غير معروف» مؤكدا أنها «وصلت إلى مصر في 24 أكتوبر، لكن مصيرها وحمولتها قد يكونان في الوثائق التي لا تزال مصنفة سرية».

بدورها، قالت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل»، اليوم، إن الولايات المتحدة أعلنت حالة التأهب القصوى خلال حرب أكتوبر 1973، بسبب معلومات استخباراتية تشير إلى أن الاتحاد السوفيتي، آنذاك، كان ينقل أسلحة نووية لمصر خلال «ثغرة الدفرسوار» بالسويس.

وذكرت الصحيفة أنه كان معروفا منذ وقت طويل أن مجلس الأمن القومي الأمريكي في عهد نيكسون، بعد مشاورة وزير خارجيته هنري كيسنجر، أمر برفع حالة التأهب إلى درجة «ديف كون 3»، وهي أعلى درجة إنذار، بسبب تهديد نووي محتمل ضد إسرائيل، لكن لم يكن معروفا حتى الإفراج عن وثائق «سي.آي.إيه»، الأسبوع الماضي، السبب وراء هذا القلق.

ومستوى إنذار «ديف كون 3» الذي أعلنته الولايات المتحدة في 24 أكتوبر 73، وتم رفعه في اليوم التالي، هو نفس مستوى حالة التأهب التي أعلنتها الولايات المتحدة خلال أزمة خليج الخنازير الكوبية عام 1969.



نكشف اخطر سلاح يمتلكة الجيش المصرى على الاطلاق وتفاصيل مفاجاة تعلن لاول مرة Reviewed by أخبار مصر on 5:05 ص Rating: 5

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.