فضيحه كبري تهز غزة .. شقيقات إسماعيل هنيه يحملن الجنسيه الإسرائيليه وأبناؤهن يخدمون في جيش الاحتلال


نشرت صحيفة «التليجراف» البريطانية، تقريرا عام 2006، كشفت فيه أن 3 من شقيقات القيادي بحركة «حماس» إسماعيل هنية، يحملن الجنسية الإسرائيلية، مشيرة إلى أن أبناء بعضهن خدم في الجيش الإسرائيلي.

وقالت الصحيفة في تقريرها: «بالرغم من أن إسرائيل تعتبر إسماعيل هنية، عدوا لها، لكن شقيقاته الثلاثة يتمتعن بالجنسية الإسرائيلية الكاملة، وقد انتقلن قبل 30 عامًا لبلدة صحراوية في تل السبع».


وذكرت الصحيفة البريطانية، أن شقيقات «هنية» الثلاثة هن (خُولديا وليلى وصباح) يعشن ببلدة في جنوب إسرائيل، ويتم حراستهن بشكل سري في (تل شيفع) وهي بلدة يقطنها بشكل أساسي بدو إسرائيليين على حافة صحراء النقب.

ونقلت الصحيفة عن سلامة أبو ركيك، «53 عامًا»، زوج خولديا، قوله: «ليس هناك سبب للتحدث مع زوجتي، فهذه أمور خاصة ومن غير المرحب به طرح أسئلة حول زوجتي».
وأضاف «أبو ركيك»، الذي يعاني من فقدان البصر منذ ولادته، أنه سعيد بالعيش في إسرائيل. وتابع: «نعيش حياة طبيعية هنا ونريد لها أن تستمر».

كان «أبو ركيك» يخشى على حياته وحياة زوجته في إسرائيل أن تكون في خطر، وخاصة أنهم يعيشون حياة مريحة نسبيًا. 
ويشكل بدو إسرائيل أقلية صغيرة وفقيرة، واستقر بعض البدو في مدن مثل «تل السبع»، والعديد منهم كسبوا عيشهم بشكل جيد، وغالبًا ما يعملون في شركات النقل عبر إسرائيل، ويعد البدو منفصلين عن الفلسطينيين، لكنهم يشتركون فقط في أنهم مسلمون.
يوسف أبو رقيه، «50 عامًا»، يعمل سكرتيرا في المجلس البلدي، حكي كيف جاء أخوات هنية إلى تل السبع، قائلًا، إنه «في مجتمع صغير مثل بلدنا ليس هناك عدد كاف من النساء يتجولون فيه، حتى أن بعض الرجال يبحثون عن زوجات لهم في مكان آخر».

وأضاف: «كانت أخوات هنية الفلسطينيات يعشن في غزة، وكانت يسهل زيارة غزة، لذا كانت خولديا أول من تزوج، وانتقلت لتل السبع، ثم ليلى ثم صباح».
وتابع: «أتذكر أنه ذلك الوقت، قبل 25 عامًا، عندما كان شقيقهن الأصغر إسماعيل يأتي لزيارة شقيقاته، وكان لهن شقيق آخر هو خالد، جاء إلى هنا للعمل، وكان إسماعيل يأتي بعد رمضان كل عام لزيارة شقيقه وشقيقاته».
وأوضح أن القانون الإسرائيلي الآن يحظر على الفلسطينية الانضمام لزوجها في إسرائيل، لكن شقيقات «هنية» تزوجن منذ أكثر من 25 عامًا، ولم يطبق عليهن القانون.

وذكر أن ليلى وصباح أصبحتا أرامل، ولكن ما يزالا يعيشان في تل السبع، على ما يبدو يرفضان التخلي عن جنسياتهما الإسرائيلية، ولكن «أبو رقية» لا يعرف إذا ما كان «هنية» يتصل بشقيقاته أم لا، لأن اتصاله بهن يعد مخالفة للقانون الإسرائيلي. 


لمتابعة النص الأصلي اضغط هنا 

الاسم

اخبار الرياضة,503,اخبار العرب و العالم,2759,اخبار عاجلة,367,اخبار محلية,9545,اخبار منوعة,639,اقتصاد و تكنولوجيا,2761,تلفزيون و فيديو و مواقع التواصل,2326,حوادث و قضايا,1831,سيارات,213,صحة و أسرة,397,فن,358,مقالات,24,وظائف خالية,84,
rtl
item
اخبار اليوم من مصر: فضيحه كبري تهز غزة .. شقيقات إسماعيل هنيه يحملن الجنسيه الإسرائيليه وأبناؤهن يخدمون في جيش الاحتلال
فضيحه كبري تهز غزة .. شقيقات إسماعيل هنيه يحملن الجنسيه الإسرائيليه وأبناؤهن يخدمون في جيش الاحتلال
https://2.bp.blogspot.com/-Suv2jp3mwIk/WXJy3eyMZjI/AAAAAAAAdwM/bqYJys2bMhEvQ0mAingPsWPWa_eznhLCQCLcBGAs/s1600/1.jpg
https://2.bp.blogspot.com/-Suv2jp3mwIk/WXJy3eyMZjI/AAAAAAAAdwM/bqYJys2bMhEvQ0mAingPsWPWa_eznhLCQCLcBGAs/s72-c/1.jpg
اخبار اليوم من مصر
https://www.akhbar-misr.com/2017/07/blog-post_179.html
https://www.akhbar-misr.com/
https://www.akhbar-misr.com/
https://www.akhbar-misr.com/2017/07/blog-post_179.html
true
2353048972076038335
UTF-8
جميع الأخبار لم يتم العثور على أية أخبار عرض الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات الأخبار عرض الكل قد يهمك ايضاً التسميات ارشيف بحث عرض الكل لم يتم العثور علي الخبر الرجوع للصفحة الرئيسية الأحد الأثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الأثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة واحدة $$1$$ minutes ago من ساعة $$1$$ hours ago أمس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago قبل أكثر من 5 أسابيع Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share. STEP 2: Click the link you shared to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy