القصة الكاملة لوصول الدواعش «الانغماسيين» إلى سيناء


داعش

فى بيان تنظيم داعش المزعوم عن الاستهداف الفاشل لمعسكر أمنى بسيناء،
تم التصريح بأن الهجوم قاده "انغماسيان" إضافة إلى 12 من المقاتلين، فيما أشارت معلومات شبه مؤكدة قادمة من شبه الجزيرة، بأن من بين المهاجمين فلسطينيون وتونسيون.

النقطة الأخيرة الخاصة بوجود مقاتلين أجانب تحت لواء ولاية سيناء الداعشية الإرهابية لم تعد مستغربة، حيث تستهدف الجماعات المسلحة عابرة الحدود الأراضى المصرية كممر عبور، أو كوجهة جديدة لتفريغ نهم الدماء والعنف، وذلك فى أعقاب سقوط ممالك الخلافة المزعومة لداعش فى سوريا والعراق على وجه التحديد.

غير أن التصريح بوجود انغماسيين اثنين ضمن المهاجمين، وجميعهم لقوا حتفهم فى اشتباكات مع قوات الجيش، حيث سقط كذلك 8 جنود، إنما يفتح المجال مجددًا للحديث عن فرق الدواعش من أصحاب المهام الخاصة.

ووفق دراسة لمركز الروابط للبحوث والدراسات الاستراتيجية بعنوان "الانغماسى.. القوة الضاربة فى تنظيم الدولة"، يشار إلى أن مفهوم الانغماسى ظهر لأول مرة فى مفردات العمليات القتالية مع بداية الحرب الأمريكية على أفغانستان فى أكتوبر عام 2001، حيث استحدثه تنظيم القاعدة ليكون مقابلًا لقوات "الكوماندوز" الأمريكية.

ثم ظهر هذا المفهوم من جديد بعد الاحتلال الأمريكى للعراق فى إبريل عام 2003، حيث استخدم لوصف بعض مقاتلى القاعدة الذين نفذوا عمليات انتحارية فى مواجهة قوات الولايات المتحدة هناك.

بعد ذلك ظهر فى سوريا بعد اندلاع الانتفاضة السورية فى منتصف مارس عام 2011، مع دخول القاعدة والجماعات الموالية لها مثل جبهة النصرة فى المعارك، إلى جانب الجيش الحر فى قتاله جيش الرئيس السورى بشار الأسد، قبل أن يستخدم بفاعلية شديدة من قبل تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق وسوريا، حسب الدراسة.

وتقول الدراسة أن الانغماسى يُعرف وفق مفاهيم الدواعش بأنه من يغمس نفسه فى صفوف العدو أثناء المعركة، وهو المقاتل الأكثر اندفاعًا، حيث يقوم بتنفيذ عمليات الاقتحام للنقاط الاستراتيجية والمحصّنة للعدو، يرتدون ملابس مماثلة لملابس العدو، ويحاولون التطابق معهم فى المظهر، فيحلقون اللحى والشعر إذا لزم الأمر، فيما تعنى هذه التسمية تقريبًا ما يُطلق عليه "كتائب الاقتحام"، أو "القوات الخاصة" فى الجيوش النظامية.

وعلى هذا النحو فإن للانغماسى مهام قتالية تتطلب الاندساس بين قوات العدو، والاشتباك معه فى عمق تحصيناته بهدف إرباكه والتأثير على معنوياته، وتسهيل مهمة الفصيل الذى ينتمون إليه فى الاقتحام والسيطرة، وعادةً ما يأتى دور الانغماسيين بعد الانتحاريين، الذين يفتحون ثغرة فى الخطوط الأمامية للخصم من خلال تفجير أو عدّة تفجيرات انتحارية، يدخل بعدها الانغماسيون لإكمال مهمة خلخلة الصفوف الأمامية للخصم، تمهيدًا لهجوم باقى عناصر الفصيل.

وفى بعض الأحيان تكون مهمة الانغماسيين إيقاع أكبر قدر ممكن من الخسائر البشرية لدى الخصم، من دون أن يتبعها هجوم أو أن يكون هدفها تحقيق تقدّم ميدانى، وفى هذه الحالة، يكون الانغماسيون داخل منطقة الخصم بعيدين عن خطوط المواجهة، وعادةً ما يتم فى هذه الحالة اختراق منطقة سيطرة العدو والقيام بتفجير انتحارى داخلها، فيستغل الانغماسيون حالة الفوضى مكان الانفجار، ويقومون بمهاجمة العناصر الذين استهدفهم التفجير ويقضون على مَن لم يتمكّن منه التفجير، ومَن يأتى للمؤازرة، فيخلقون حالة من الإرباك فى المكان، وغالبًا ما يقاتل الانغماسى حتى يُقتل.


وقد صدر تقرير عن مركز التسليح البريطانى، يوضح أن الانغماسيين، أهم الأسلحة لدى التنظيم الداعشى، إذ أنهم يوفرون على التنظيم الدخول فى عمليات هجوم مباشرة مع خصومهم، ما يسهل لهم من عمليات الاستيلاء سواء على الأرض أو السلاح.
وكما جاء بدراسة مركز الروابط، فإنه يوجد داخل التنظيم مفرزة من الانغماسيين، يقدمون أنفسهم، ويسجلون أسماءهم فى هذه الكتائب، ويتم اختيار المقاتلين فى فرق الانغماسيين بعد سلسلة من الاختبارات البدنية، والقتالية، والنفسية والتى تضمن درجة من الطاعة والولاء الأعمى للقيادة، فإما تنفيذ الأوامر أو الموت، أما الانسحاب فهو أمر غير وارد فى عقيدتهم.

ويخضع الانغماسى لدورات قاسية جدًا من التدريب الرياضى على اللياقة البدنية وعلى قوة التحمّل تحت أسوأ الظروف، وهو يخضع لمعظم هذه التدريبات حاملًا أوزانًا ثقيلة، كما يخضع لتدريبات عسكرية قاسية لزيادة مهاراته فى الاقتحام والقتال القريب والقنص، وكيفية استخدام عنصر المفاجأة فى إرباك الخصم.

وبالتوازى مع هذه التدريبات، هناك جلسات من الدروس الدينية العقائدية التى تزيد من إرادته للقتال، ليصل إلى قناعة تامة بأن الموت والحياة سيان، أما عن عتاد الانغماسى فهى فى الغالب أسلحة خفيفة، وفى بعض المعارك الكبرى قد يشارك انغماسيون بأحزمة ناسفة كما جرى فى عملية سيناء الأخيرة.

الاسم

اخبار الرياضة,554,اخبار العرب و العالم,2793,اخبار عاجلة,368,اخبار محلية,10130,اخبار منوعة,687,اقتصاد و تكنولوجيا,2853,تلفزيون و فيديو و مواقع التواصل,2407,حوادث و قضايا,1909,سيارات,224,صحة و أسرة,405,فن,411,مقالات,25,وظائف خالية,89,
rtl
item
اخبار اليوم من مصر: القصة الكاملة لوصول الدواعش «الانغماسيين» إلى سيناء
القصة الكاملة لوصول الدواعش «الانغماسيين» إلى سيناء
داعش
https://3.bp.blogspot.com/-r6zMsTD36i8/WthrBzkJlPI/AAAAAAAA588/TGiajOmzkpsRbYcb-X6WRDa8_VD2w3kqgCLcBGAs/s1600/1.jpg
https://3.bp.blogspot.com/-r6zMsTD36i8/WthrBzkJlPI/AAAAAAAA588/TGiajOmzkpsRbYcb-X6WRDa8_VD2w3kqgCLcBGAs/s72-c/1.jpg
اخبار اليوم من مصر
https://www.akhbar-misr.com/2018/04/blog-post_700.html
https://www.akhbar-misr.com/
https://www.akhbar-misr.com/
https://www.akhbar-misr.com/2018/04/blog-post_700.html
true
2353048972076038335
UTF-8
جميع الأخبار لم يتم العثور على أية أخبار عرض الكل اقرأ المزيد رد إلغاء الرد مسح بواسطة الرئيسية الصفحات الأخبار عرض الكل قد يهمك ايضاً التسميات ارشيف بحث عرض الكل لم يتم العثور علي الخبر الرجوع للصفحة الرئيسية الأحد الأثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الأثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة واحدة $$1$$ minutes ago من ساعة $$1$$ hours ago أمس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago قبل أكثر من 5 أسابيع Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share. STEP 2: Click the link you shared to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy